قال مدير إدارة النقل بالهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض عبدالرحمن الشعلان، إنه تم أخذ كافة الملاحظات التي أبدتها “”، لضمان منع الاختلاط، في “” الجاري تنفيذه حالياً.

 

وأضاف أنّه سيتم تخصيص عربات للنساء أو العائلات، إضافة إلى ملاحظات الأمن والسلامة ووضع كاميرات مراقبة في محطات المترو ومشروع الحافلات بالرياض تم تطبيقها كاملة، مشيراً إلى أنّ قيمة تذكرة “مترو الرياض” ستكون في حدود 25 ريالاً أسبوعياً، مؤكداً أن مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام تم تأسيسه ليناسب المواطن والعائلات وليس العمالة.

 

ولفت “الشعلان” في تصريحات نقلها موقع (business.com) السعودي، غلى أن مشروع المترو في الأساس وُضع ليخدم العائلات وليناسب المواطن وليس العمالة، فتم تقليل مسافات المشي، ووضعت المحطات بجوار المولات والجامعات والطرق الرئيسية، وهي كلها يستخدمها السعوديون أو الأكثرية منهم.

 

ويشكل مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام في الرياض بشقيه القطار والحافلات، أحد المشاريع الكبيرة التي يترقبها سكان الرياض التي تعاني من أزمات مرورية خانقة بشكل شبه مستمر خاصة وسط المدينة، كما تسجل واحداً من أعلى معدلات الوفيات بسبب حوادث المرور على مستوى العالم.