أنجبت طفلتها في مرحاض نادٍ رياضي ثم وضعتها في منطقة مجاورة، وذهبت لتكمل تصويرها لمباراة كرة الطائرة.

 

وشعرت الشابة التي كانت حريصة على تصوير مبارة كرة الطائرة، بآلام المخاض، فتوجهت إلى الحمّامات وأنجبت طفلتها.

 

وكان شخص مار قد اكتشف وجود الطفلة وحيدة فاقتفى أثر والدتها متتبعا بقع الدم على الأرض إلى أن وجدها، وتم نقلهما إلى المستشفى في حالة صحية جيّدة.

 

ولكن السؤال الذي طرحه رواد مواقع التواصل الاجتماعي تعليقاً على الحادثة: ” هل هذه الأم ستعتني بابنتها جيداً بعد ما فعلته به لحظتها الأولى؟”.