كشف رئيس وفد المعارضة السورية في مفاوضات جنيف، العميد أسعد الزعبي، أن قوات مشاة من ، شوهدت تقاتل إلى جانب نظام في .

 

وأضاف الزعبي أنه “توجد كتيبتين من قوات الصاعقة الخاصة الكورية الشمالية، وهي كتيبتي “تشالما1″، و”تشالما7″، حيث أن الأولى شوهدت تقاتل إلى جانب النظام على جبهة جوبر، بأحد أحياء تقاتل لصالح النظام. حسبما نقلت عنه الأناضول التركية.

 

وتابع: أنه ظهرت من خلال المناظير، ووسائط الاتصال، وعرف من كلامهم بأنهم كوريون، وشوهدوا في باصات النقل العسكري.

 

وأوضح أنه “ولدى سؤال بعض الأطراف الشرفاء التي لدينا عند النظام، قالوا بأنهم كوريون، نحن بالشكل العام لا نستطيع تحديدهم (لملامحهم الآسيوية)، وجاؤوا دعما للنظام”.