أفادت مصادر صحفية مطلعة، أمس، أن فريقًا من ضباط مباحث التموين، يجُري تحقيقًا موسعًا للبحث عن لحوم 1500 حمار بعد ضبط جلودها بميناء .

 

وأشارت المصادر، حسب المعلومات الواردة، إلى أنّه تم ضبط جلود الحمير، داخل كونتنر سيارة نقل كبيرة كان ينوي سائقها تركه على رصيف البضائع المتجهة إلى الصين.

 

وأمر رئيس نيابة السويس بمصادرة جلود الحمير المضبوطة، التي تبلغ قيمتها نحو أربعة ملايين جنيه، والتحفظ على السيارة والصندوق الحديد، حتى انتهاء تحريات المباحث.

 

يُشار إلى أن قوات الأمن ضبطت منذ ما يقرب من شهرين كمية كبيرة من لحوم الحمير، التي ذُبحت في عربات نقل صغيرة، وتم بيعها على أنها لحوم بقرية تصلح للاستخدام الآدمي، ولم تكن هذه الكميات هي الوحيدة التي ضبطتها قوات الأمن، حيث تم العثور في المكان نفسه بمحافظة الدقهلية، على 50 حمارا مذبوحًا و500 جاهزة للذبح؛ وذلك لبيع لحومها.

 

وفي حادثة شهيرة أيضًا، تم ضبط جزار بقرية سمالوط بمحافظة المنيا يقوم بذبح الحمير والحيوانات النافقة وبيعها للمحال التجارية والمطاعم بنفس أسعار اللحوم البلدي، وبعد أن داهمت قوات الأمن منزله تم العثور داخل منزله على 200 كجم من لحم الحمير وجلودها.