“وكالات- وطن”- ادت عملية انتحارية وقعت السبت في قلب الى سقوط أربعة قتلى فضلا عن منفذها، واصابة عشرين بجروح بينهم ثلاثة اصاباتهم خطيرة، بحسب ما اعلن محافظ المدينة واصب شاهين في تصريحات نقلتها وسائل الاعلام.

 

واصيب ستة اشخاص احدهم جروحه بالغة في الاعتداء الذي استهدف قلب كبرى مدن وطوقت الشرطة المكان، وفق شبكة “سي ان ان-تورك”.

aaa

واستهدف الاعتداء مركزا تجاريا في الشارع الذي يرتاده الاف الاشخاص يوميا.

 

وكانت مروحية تحلق فوق المنطقة التي ارسلت اليها الشرطة خبراء متفجرات، وفق الشبكات التلفزيونية.

 

ومع اقتراب راس السنة الكردية “النوروز″ في 21 اذار/مارس، يخشى الجميع وقوع اعتداءات في تركيا.

 

والبلد في حال الانذار القصوى منذ العام الماضي اثر عملية انتحارية اوقعت 103 قتيلا في تشرين الاول/اكتوبر امام محطة القطارات الرئيسية في انقرة، ونسبته السلطات التركية الى تنظيم الدولة الاسلامية.

a

ووقع اعتداء بالسيارة المفخخة الاحد الماضي اسفر عن 35 قتيلا في قلب العاصمة التركية، بعد اعتداء مماثل في 17 شباط/فبراير اوقع 29 قتيلا في وسط انقرة ايضا.

 

وتبنت مجموعة “صقور حرية كردستان” المقربة من حزب العمال الكردستاني الاعتداءين، معلنة انهما رد على الحملة العسكرية التي تشنها القوات التركية من جيش وشرطة في عدد من مدن الاناضول في جنوب شرق تركيا، حيث اكثرية من الاكراد.

aaaaa