أثار مقطع فيديو انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، جدلاً واسعاً، حول تعرض بعض اللاجئين لسلوك عنصري ذميم من جماهير هولندية.

 

فقد ذكرت بعض المواقع أن الفيديو يظهر سلوكاً عنصرياً ذميم من جمهور فريق “إيندهوفن الهولندي” تمثّل بإلقائهم عملات نقدية لبعض اللاجئين العرب بهدف السخرية منهم.

 

وأظهرت اللقطات بعض أفراد الجمهور وهم يقذفون العملات مستغلين حاجة الفقراء للأموال، لتتعالى ضحكاتهم وهم يرونهم يتسارعون لجمعها عن الأرض.

 

لكن بعض المواقع أنكرت ذلك مؤكدة أن الفيديو لفقراء رومانيين وليسوا من اللاجئين العرب أو السوريين.

 

وقد أثار الفيديو غضب الكثيرين الذين اعتبروا ذلك إهانة بحق الفقراء، مضيفين أن حاجة البعض للنقود لاتعني تذلل الجميع لأجل ذلك.