“خاص- وطن”- يبدو أن الحاخام الإسرائيلي “نير بن آرتسي” وهب نفسه للدفاع عن أكثر من نظامه ليخرج كل أسبوع للحديث عن السيسي وسلطته وحركة حماس فقط لا غير, مؤكداً أن السيسي “رجل صاحب أيدي نظيفة، ولا يقبل الرشوة كما يروج البعض”، معتبرا السيسي أداة تشجيع الجيش المصري من أجل دك وتدمير حركة حماس عبر العمليات العسكرية التي يجري تنفيذها في سيناء.

 

وطبقا لموقع “كيكار هشبت” فقد أضاف “بن آرتسي” خلال العظة الأسبوعية أن السيسي شخصية متقدمة ولا يقبل الرشوة، مشيرا إلى أن حركة حماس تخطط لإسقاطه من الحكم في مصر حتى يتولوا السلطة مكانه!، متمنيا ألا تنجح مخططات حماس في الإطاحة بالسيسي من الحكم.

 

وأكد الحاخام الإسرائيلي أن حكومة إسرائيل يجب أن تظل قوية حتى تواجه حماس والفصائل الفلسطينية التي تشجع الشباب على تنفيذ عمليات طعن واستهداف للإسرائيليين، معتبرا أن قوة حكومة إسرائيل تتمثل في اتخاذ قرارات شجاعة وحاسمة ضد الذين يهددون حياة الإسرائيليين.

 

وعن حزب الله، قال “بن آرتسي” إنه لا يمتلك أي قوة بخلاف ما يروج له، حيث دائما ما يستهدف الجيش الإسرائيلي قوافل الأسلحة التي ترسلها إيران له، معتبرا تهديدات زعيم حزب الله حسن نصر الله لا تمثل أي خطورة على إسرائيل، وهي فارغة من مضمونها.

 

وتمنى الحاخام الإسرائيلي في عظته الأسبوعية أن تسود الفوضى بمنطقة الشرق الأوسط وتنعدم الثقة بين الشعوب، حتى ينعم الإسرائيليون بالهدوء والاستقرار فيما بينهم.