قال مسؤول جمارك في ألمانيا، الأربعاء، إنهم ضبطوا عمرها (24 عاماً) فى مطار فرانكفورت بعد العثور على كيلوجرام من مزروعا داخل ثدييها.

 

وارتاب مسؤولو المطار فيي المرأة بعد ظهور آثار جراحة حديثة أسفل خلال عملية التفتيش في 24 فبراير الماضي بالإضافة لشكواها من آلام حادة.

 

واعترفت المرأة بحمل التي زرعت داخل جسدها أثناء جراحة تم الترتيب لها على عجل.

 

وأرسلت المرأة لمستشفى محليّ حيث أزال الأطباء من كل ثدي أنبوبا فيه نصف كيلوجرام من الكوكايين مغطى بالبلاستيك.

 

وقال متحدث باسم الجمارك إن قيمة المخدرات المضبوطة تبلغ مئتي ألف يورو (220 ألف دولار) وإنها كانت في طريقها لإسبانيا.

 

وقال المتحدث هانز يورجن شميت “هذه هي أول حالة في ألمانيا يتم فيها تهريب المخدرات بهذه الطريقة.” وذهل ضباط الجمارك مما وصفوها جراحة أجراها هواة.

 

وقال شميدت إن ذلك يدل على مدى “استهانة مهربى المخدرات بالحياة الإنسانية والأوضاع المهددة للحياة التي يضعون فيها من يحملون المخدرات.”

 

وستواجه المرأة- التي قالت إن لها ثلاثة أطفال في كولومبيا حيث تعمل في مجال الزراعة- اتهامات بتهريب المخدرات وستواجه حكما بالسجن.