أمهل تنظيم “ مدينة الواقعة في جنوب 3 أيام لتغيير الزي المدرسي الخاص بهن، مهدداً بتنفيذ ما وصفها بـ”أحكام الشرع” بحق من ترتدي ما وصفوه بـ”لباس اليهود والنصارى والكفار”، بحسب تعميم صادر عن التنظيم تناقلته وسائل إعلام محلية الاثنين 7 آذار/مارس.

 

وجاء في البيان الذي عممه التنظيم الأحد الماضي وتداولته وسائل الإعلام اليوم “أفواه بنادقنا متعطشة وسنرويها بدماء من خالف شرع الله واتباع أذناب اليهود والنصارى”.

 

وهدد بأنه “بالمفخخات أجسادكم نشويها وبالعبوات أرواحكم نحصدها”.

 

وخاطب التنظيم أولياء الأمور بالقول “ونحذر أبا الطالبة بأن يغير لباسها قبل أن يجمعها أشلاء في السلال”.

 

ويسود اليمن حالة من الفوضى عقب انقلاب الحوثيين على الشرعية وسيطرتهم على مفاصل الدولة اليمنية, في الوقت الذي يخوض التحالف العربي معارك إلى جانب المقاومة الشعبية مع جماعة الحوثي المدعومة من إيران لطردهم العاصمة صنعاء.