نشرت نجمة تلفزيون الواقع الأميركية عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر صورة “سيلفي” بدت خلالها عارية تماما أمام المرآة، وعلّقت عليها بطرافة قائلة: “عندما لا تجد شيئا لترتديه”.

 

وأخفت النجمة العالمية الشهيرة الأماكن الحساسة من جسدها بشريط أسود، بشكل محترف، مما أخفى جزءاً من جسدها المثير.

 

ويبدو أن كيم أرادت أن تثبت للجميع أنها استعادت رشاقتها من جديد، بعد ولادة ابنها الثاني سانت، الذي أنجبته في ديسمبر الماضي، وأوضحت الصورة منحنيات جسدها، وتركت كيم شعرها الأشقر منسدلا بطبيعته على ظهرها العاري.